مفوض السلم والأمن بالاتحاد الإفريقي : الاتفاق الليبي سيتيح تنسيق أفضل في مواجهة الإرهاب

المشرف
المشرف

قال مفوض السلم والأمن بالاتحاد الإفريقي، إسماعيل شرقي، إن إبرام اتفاق سياسي من قبل الأطراف الليبية سيتيح تنسيق أفضل ومواجهة سريعة للإرهاب الذي يعاني منه الليبيون والبلدان المجاورة بسرعة.

وأضاف شرقي في تصريحات أدلى بها في ختام أعمال ندوة قادة الشرطة الأفارقة بالجزائر، يوم الاثنين، إن البلدان المجاورة والاتحاد الإفريقي والمجتمع الدولي تجندوا لمساعدة الليبيين على الخروج من الأزمة.

وأشار إلى ضرورة الشروع في العمل فورا لأن «الوضع في ليبيا صعب للغاية، مما يستلزم تضافر الجهود». وأكد على مساندة الاتحاد للمسار الحالي للأمم المتحدة حتى يتمكن الليبيون من التوصل إلى اتفاق سياسي يمكنهم من التوافق على حكومة وحدة وطنية تكون الناطق باسم الشعب الليبي لمواجهة كل التحديات لاسيما الأمنية.

Comments are closed.