مقتل 15 شخصا في قصفٍ للنظام السوري على ريف حلب

المشرف
المشرف

قتل 15 سوريا على الأقل وجرح آخرون، اليوم الثلاثاء، جراء غارتين نفذتهما طائرات النظام السوري على قرية (إحرص) في ريف حلب الشمالي بسوريا.

وأفاد مسؤول الدفاع المدني في مدينة (تل رفعت) المجاورة للقرية “أبو وحيد’ أن “الغارة الأولى استهدفت تجمعا لسيارات شحن محملة بالإسمنت، وسقط فيها 10 قتلى على الأقل، فيما استهدفت الغارة الثانية أرضا زراعية، مما أدى إلى مقتل 5 نساء كن يعملن في أحد الحقول’.

وأضاف “أبو وحيد’ في تصريحات للأناضول “أن فرق الدفاع المدني لا تزال تعمل على انتشال الجثث ورفع أنقاض المباني التي انهارت بالقرب من تجمع سيارات الشحن’، مشيرا إلى أن هناك 3 أطفال من بين القتلى.

كما أوضح أن “عشرات الجرحى الذين سقطوا جراء الغارتين، تم نقلهم للمشافي الميدانية في بلداتي مارع وتل رفعت’.

وفي نفس الإطار، أفاد مراسل الأناضول أن النقاط الطبية والدفاع المدني وجها نداء لذوي الضحايا من أجل التعرف عليهم.

وتقع  قرية (إحرص) بالقرب من معبر (قره خوجه) وهو المعبر الواصل بين مناطق سيطرة المعارضة، وسيطرة تنظيم داعش، وكانت سيارات الشحن تنتظر دورها حتى يسمح تنظيم داعش بدخولها إلى مناطق سيطرتها.

ومنذ منتصف مارس/ آذار 2011، تطالب المعارضة السورية بإنهاء أكثر من (44) عامًا من حكم عائلة الأسد، وإقامة دولة ديمقراطية يتم فيها تداول السلطة، غير أن النظام السوري اعتمد الخيار العسكري لوقف الاحتجاجات، ما دفع سوريا إلى دوامة من العنف، ومعارك دموية بين قوات النظام والمعارضة، منذ ما يقرب من 5 سنوات، ولا تزال مستمرة حتى اليوم.

Comments are closed.