مقتل 3 وإصابة 15 شخصا في 3 هجمات ببغداد

المشرف
المشرف

قال ضابط في الشرطة العراقية، اليوم الجمعة، إن 3 أشخاص قتلوا وأصيب 15 آخرون، بينهم ضابط بالجيش، خلال 3 هجمات في مناطق متفرقة ببغداد.

وأضاف الضابط، وهو برتبة ملازم أول، للأناضول، طالبا عدم ذكر اسمه أو منصبه، أن “مدنيين اثنين قتلا وجرح 8 آخرين بانفجار عبوة ناسفة محلية الصنع في سوق منطقة المشاهدة (ذات غالبية سنية) شمالي العاصمة بغداد ظهر اليوم’.

وفي واقعة أخرى، قال الضابط إن “مدنيا قتل وأصيب 6 آخرون بانفجار عبوة ناسفة بقضاء المحمودية جنوب بغداد، فيما نجا ضابط بوزارة الدفاع من محاولة اغتيال وسط العاصمة بغداد بعد إطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين’، موضحا أن “الضابط أصيب بجروح عديدة جراء إطلاق النار مما استدعى نقله الى احدى مستشفيات العاصمة’.

والتفجيرات اليومية وأعمال العنف الأخرى ظاهرة مألوفة في بغداد على مدى السنوات الماضية وتستهدف في الغالب تجمعات المدنيين مما يؤدي لسقوط ضحايا.

ويقول المسؤولون العراقيون إن جماعات مرتبطة بتنظيم “داعش’ تقف وراء تلك الهجمات، وتبنى المتطرفون بالفعل مسؤوليتهم عن أغلب الهجمات السابقة.

وزاد خطر متشددي تنظيم “داعش’ وقوتهم الهجومية بعد سيطرتهم على مساحات واسعة من أراضي العراق في صيف العام الماضي وإعلانهم دولة الخلافة عليها الى جانب أراضي يسيطرون عليها في سوريا.

ويشن العراق منذ نحو أسبوعين حملة عسكرية واسعة النطاق لاستعادة المناطق التي يسيطر عليها “داعش’ في الانبار غربي البلاد بعد طرد المتشددين من تكريت مركز محافظة صلاح الدين (شمال).

إلا أن مسلحي “داعش’ شنوا هجوما مضادا سيطروا خلاله على مساحات واسعة من مدينة الرمادي مركز الانبار ومناطق واقعة شمالي المدينة.

Comments are closed.