مقتل 300 عنصر من “بوكو حرام” على الحدود الكاميرونية النيجيرية

فيما قتل 16جنديا تشاديا و 7 جنود كاميرونيين في معارك جدت اليوم، بحسب مصادر عسكرية كاميرونية

المشرف
المشرف

قتل 300 عنصر من تنظيم بوكو حرام المسلح، اليوم الأربعاء، في مواجهات مع قوات التحالف التشادية الكاميرونية في مدينة “فوتوكول’ الكاميرونية الحدودية مع نيجيريا، ما يرفع حصيلة القتلى في صفوف هذا التنظيم منذ أسبوع إلى 600، بحسب مصادرأمنية و عسكرية كاميرونية للأناضول.

وأسفرت معارك طاحنة تواصلت إلى حدود ظهر اليوم الإربعاء، إلى استعادة القوات التشادية و الكاميرونية لبلدة “فوتوكول’ من أيدي بوكو حرام وأسفر ذلك عن خسائر كبيرة في الأرواح في صفوف التنظيم المسلح، بحسب نفس المصادر.

وقال المصدر إن “حصيلة معارك فوتوكول لليوم الإربعاء تشير إلى مقتل 7 كاميرونيين و 16 تشاديا و عشرات المدنيين و إلى مصرع 300 عنصر من بوكو حرام’.

وتابع بالقول: “لقد أوقفنا عملية العد إلى حدود الـ 300 ثم واصلنا تجميع الجثث فوق بعضها البعض’.

من جهة ثانية، اشار مصدر عسكري آخر إلى أنه ينبغي التحلي “بالحذر بشأن عدد القتلى الكبير في صفوف بوكو حرام، لاحتمال وجود هامش من الخطأ وخلط بين السكان من المدنيين و مقاتلي بوكو حرام’.

وبدا من الصعب على قوات التحالف التمييز بين الجثث بحسب انتماءاتها بعد أن تراكمت على الأرض من بينها من تعرض أصحابها إلى الذبح على يد عناصر بوكو حرام التي قامت بإحراق  جميع البيوت التي وجدتها على طريقها قصد السيطرة على المدينة، بحسب ذات المصادر.

وتنضاف الحصيلة الجديدة إلى تلك المسجلة إلى حدود مساء أمس الثلاثاء والتي تحدثت عن مقتل ما بين 200 و 300 شخ في صفوف بوكو حرام منذ اندلاع معارك عنيفة الإربعاء الماضي في “فوتوكول’ بحسب عدة مصادر تشادية و كاميرونية أعلنت أيضا عن مقتل 25 جنديا تشاديا و 7 جنود كاميرونيين وعشرات من المدنيين.

Comments are closed.