منجم ملح مهجور يتحول لمدينة ملاهي ساحرة تحت الأرض

قامت رومانيا باستغلال منجم ملح مهجور تحت الأرض وحولته إلى منتزه ترفيهي وصرح سياحي خلاب يجذب مئات الآلاف من الزوار سنوياً، ويدر على خزينتها ملايين الدولارات.

Avatar
Younes Hamdaoui

تحول منجم مهجور للملح في مدينة توردا شمالي رومانيا إلى مدينة ملاهي خلابة وساحرة، حسبما ذكر موقع “بيزنيس إنسايدر’ الأمريكي. ويقع منجم “سالينا توردا’ على عمق 400 متر تحت الأرض، ويمكن الوصول إلى قاعه بواسطة السلالم أو المصعد الكهربائي.

ويحتوي المنجم/المنتزه على مسرح مفتوح يتسع لـ180 شخصاً وملعبين صغيرين للغولف وتنس الطاولة، إضافة إلى طاولات بلياردو ورصيف لقوارب إبحار صغيرة، ذلك أنه يضم بحيرة تحت الأرض. كما يحتوي “سالينا توردا’ أيضاً على سكك حديدية ومتحف عن تاريخ المنجم. بالإضافة إلى ذلك، يمكن للزوار أن يتمتعوا بمشاهدة أعمدة الملح الطبيعي المتدلية في كهوف المنجم. ويجذب المنتزه الترفيهي حوالي 600 ألف زائر سنوياً، ويبلغ سعر تذكرة الدخول أربعة دولارات للشخص الواحد.

ويقول تودور بوديا، رئيس مكتب السياحة الروماني: “إنه صرح سياحي وتاريخي مثير للاهتمام، فقد تم تحويله في ظرف عامين فقط إلى عالم يجلب الإعجاب لآلاف الزائرين’، حسب صحيفة “ميرور’ البريطانية.

تجدر الإشارة أن تاريخ المنجم يعود إلى القرن السابع عشر، إذ تم استغلاله عبر السنوات لأغراض متعددة. ففي الحرب العالمية الثانية، استعمل كملجأ محصن ضد القنابل، وبعدها كمخزن رئيسي لحفظ الأجبان نظراً لانخفاض درجة الحرارة فيه. هذا وتم استخراج أكثر من ثلاثة مليارات طن من الملح منذ بداية العمل به حتى عام 1932، عندما أغلق.

Comments are closed.