منظمة دولية: 24 تريليون دولار قيمة ثروات المحيطات

ما يعادل 8.8 مرة قيمة الناتج المجلي الإجمالي للمنطقة العربية في عام 2013

المشرف
المشرف

قدر الصندوق العالمي لحماية الطبيعة قيمة ثروات المحيطات بنحو 24 تريليون دولار  لتنافس حجم الاقتصادات الرائدة في العالم، ولكن مواردها تتآكل بسرعة.

والصندوق العالمي لحماية للطبيعة، مقره سويسرا، منظمة دولية غير حكومية تعمل على المسائل المتعلقة بالحفاظ والبحث واستعادة البيئة.

وقال الصندوق في بيان حصلت وكالة الأناضول على نسخة منه اليوم الجمعة إن قيمة أصول المحيطات تقدر بنحو 24 تريليون دولار، وإذا ما قورنت بأكبر 10 اقتصادا على مستوى العالم، فإنها تحل في المرتبة السابعة من حيث القيمة السنوية للسلع والخدمات بنحو  2.5 تريليون دولار.

وأشار البيان إلى أنه جرى إنتاج التقرير بالاشتراك مع معهد التغير العالمي في جامعة كوينزلاند الأسترالية ومجموعة بوسطن الاستشارية، وهو يمثل استعراض أكثر تركيزا حتى الان على قاعدة أصول المحيطات.

ويكشف التقرير ثروة المحيطات الهائلة من خلال تقييم السلع والخدمات بدءا من مصائد الأسماك، محذر من تداعيات الهجوم الشديد على موارد المحيطات من خلال الاستغلال المفرط وسوء الاستخدام وتغير المناخ.

ووفقا للتقرير، فإن أكثر من ثلثي القيمة السنوية للمحيط تعتمد على الظروف الصحية للحفاظ على الناتج الاقتصادي السنوي. ويشكل انهيار مصائد الأسماك، وإزالة الغابات وكذلك اختفاء الشعاب المرجانية والأعشاب البحرية أبرز التهديدات التي تواجه المحرك الاقتصادي البحري الذي يؤمن الأرواح وسبل العيش في جميع أنحاء العالم.

وقال ماركو لامبرتيني، مدير عام الصندوق العالمي لحماية الطبيعة :’ المحيط ينافس ثروة أغنى البلدان في العالم، ولكن يجري السماح له بالغرق إلى أعماق اقتصاد فاشل.. وبدورنا كمسؤولين، لا يمكن أن نتوقع بجدية أن نحافظ  على استخراج الأصول القيمة من المحيطات بدون الاستثمار في مستقبلها’.

وذكرت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة( الفاو) في تقرير سابق نشرته وكالة الأناضول أن المحيطات والبحار تغطي ثلاثة أرباع سطح الأرض التي تشكل محركا لنمو الاقتصادي العالمي ومصدرا رئيسيا للأمن الغذائي.

Comments are closed.