منظمة يهودية تدين مهاجمة إسرائيل لأسطول الحرية 3

المشرف
المشرف

أدان ائتلاف اليهود الأوروبيين (مستقل) قيام إسرائيل بالهجوم على السفينة السويدية (ماريان) يوم 29  يونيو/ حزيران المنصرم، والقبض على ناشطي حقوق الإنسان والاستيلاء على حمولتها من المساعدات الإنسانية.

ووصف بيان من الائتلاف، تلقت الأناضول نسخة منه، اليوم الجمعة ما قامت به إسرائيل بأنه “قرصنة، حيث ان السفية والنشطاء غير مسلحين’.

ولفت البيان، أن رئيس الائتلاف “درورفايلر’ كان من بين النشطاء الذين سافروا على متن السفينة (ماريان)، كما أدان “بشدّة’ الحصار “اللا إنساني على قطاع غزة’.

وكان الجيش الإسرائيلي، قد سيطر الإثنين الماضي، على السفينة “ماريان’، إحدى السفن التابعة لأسطول الحرية 3، التي كانت في طريقها إلى قطاع غزة، لكسر الحصار المفروض عليها منذ عام 2007.

ويتكون أسطول الحرية الثالث من خمس سفن (مركبان للصيد وثلاث سفن سياحية)، أولها سفينة “ماريان’، وثانيها سفينة “جوليانو 2″، التي سميت تيمنًا بالناشط والسينمائي الإسرائيلي، “جوليانو مير خميس’، الذي قُتل في جنين عام 2011، والتي على متنها مراسل الأناضول، إضافةً إلى سفينتي “ريتشل’، و’فيتوريو’، وأخيرًا سفينة “أغيوس نيكالوس’، التي انضمت إلى الأسطول في اليونان.

Comments are closed.