نائب إستقلالي : ملف تقاعد البرلمانيين المغاربة لا يجب ان يبقى من الطابوهات

المشرف
المشرف

بعد الضجة التي أثارتها تصريحات الوزيرة شرفات أفيلال، التي وصفت تقاعد البرلمانيين بـ”جوج فرانك”، عاد عمر حجيرة النائب الاستقلالي عن دائرة وجدة لإثارة الموضوع من جديد، وهذه المرة تحت قبة البرلمان.

البرلماني الاستقلالي دعا، خلال تعقيب له عن سؤال موجه إلى وزير التشغيل إلى فتح نقاش حول الموضوع “إذا كنا نواب الشعب يجب أن نصغي إلى نبض الشارع، وبالتالي هذا الملف لا يجب أن يبقى من الطابوهات، بل يجب فتحه ومناقشته”. وأضاف أن صناديق التقاعد تعرف أزمة وجب التحلي بالشجاعة للحديث عنها، وألا يترك المجال لمن أسماهم بـ”نشطاء زرع الإشاعة” لبث فيديوهات مفبركة حول المسألة، في إشارة منه إلى “الفيديو” الأخير الذي نشر في عدد من صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، على أساس أنه رد من نائب برلماني عن دعوات إلغاء معاشات البرلمانيين. وأشار عمر حجيرة إلى أن عدم خروج رئاسة مجلس النواب ببيان توضيحي، يؤكد أن الفيديو المذكور مفبرك، يزيد من سخرية المغاربة من البرلمانيين، وطالب بحل جميع ملفات التقاعد، ورفع الدولة يدها عنها.

وزير التشغيل، عبد السلام الصديقي، تفاعلا مع هذا التعقيب، أكد أنه يجب فتح نقاش هادئ ومتزن، ينبني على عوامل موضوعية، بعيدا عن الكلام البسيط والسهل، مشيرا إلى أن المجتمع يجتاز مشاكل حقيقية، وبالتالي وجب مناقشتها في جميع مؤسسات الدولة من حكومة ومؤسسة تشريعية.*

 

Comments are closed.