نائب المستقل من كتلة نداء تونس : متجهون للإعلان عن كتلة برلمانية وسطية جديدة

المشرف
المشرف

قال النائب المستقل من كتلة نداء تونس عبد الرؤوف الماي أن اجتماعا سيعقد يوم الاثنين القادم لمجموعة النواب ال32 المستقلين من نداء تونس للخروج بموقف نهائي من الأزمة داخل الحزب.

وأشار الماي أن هذا الاجتماع مبرمج منذ أكثر من أسبوع وأن بعض النوابمن مجموعة ال32 الذين لم يستقيلوا أرادوا فسح المجال لامكانية الخروج من أزمة نداء تونس والحفاظ على تماسكه.

واشار إلى أنه من الممكن أن تعلن بعد هذا الاجتماع عن مجموعة من الاستقالات الأخرى، بعد أن أعلن 21 نائبا استقالاتهم فيما قدم 3 نواب فعليا تلك الاستقالات وهم محدثنا عبد الرؤوف الماي والصحبي بن فرج وخولة بن عائشة.

وقال الماي أن المستقيلين متجهون للاعلان عن كتلة جديدة في مجلس نواب الشعب وصفها ب “الوسطية’ وأنها لن تكون في المعارضة بل ستكون مساندة للحكومة، بما لا يسمح بزعزعة استقرارها، على حسب تعبيره.

 

Comments are closed.