نحو 2750 لاجئا سوريا يعودون من تركيا إلى قراهم بـ”تل أبيض”

المشرف
المشرف

عاد نحو 2750 سوريا إلى بلادهم، بعد لجوئهم إلى تركيا، هرباً من الاشتباكات التي شهدتها مدينة تل أبيض ومحيطها، التابعة لمحافظة الرقة (شمال)، ومن قصف قوات التحالف الدولي لمحاربة داعش.

وأفاد مراسل الأناضول في ولاية شانلي أورفا جنوبي تركيا، أن 2750 من السوريين اللاجئين في تركيا، دخلوا خلال اليومين الماضيين إلى الأراضي السورية، من معبر “أقجه قلعة’ الحدودي، المقابل لمعبر تل أبيض على الجانب السوري.

واستقبلت تركيا خلال الأيام الماضية قرابة 23 ألف لاجئ سوري، معظمهم من النساء والأطفال، فرّوا من تل أبيض ومحيطها، ويقيمون في مخيمات إيواء مخصصة للاجئين أو لدى أقاربهم في تركيا.

وسيطرت القوات المشتركة المكونة من “وحدات حماية الشعب’ الكردية وفصائل من الجيش الحر – بدعم جوي من قوات التحالف الذي تقوده واشنطن – الإسبوع الماضي، على مدينة تل أبيض المحاذية للحدود التركية، بعد معارك مع تنظيم “داعش’ الذي كان يسيطر عليها.

وأعربت الإدارة الأمريكية، الجمعة قبل الماضية، عن قلقها من ورود تقارير، تحدثت عن استغلال حزب “الاتحاد الديمقراطي’ الكردي السوري (PYD) – تتبع له وحدات الحماية – للدعم الجوي لقوات التحالف، وتهجيره أعداداً كبيرةً من العرب والتركمان السوريين خارج مناطقهم.

ومنذ منتصف مارس/ آذار 2011، تطالب المعارضة السورية بإنهاء أكثر من (44) عامًا من حكم عائلة الأسد، وإقامة دولة ديمقراطية يتم فيها تداول السلطة، غير أن النظام السوري اعتمد الخيار العسكري لوقف الاحتجاجات، ما دفع سوريا إلى دوامة من العنف، ومعارك دموية بين قوات النظام والمعارضة، لا تزال مستمرة حتى اليوم.

Comments are closed.