هدوء بمحيط قصر الرئاسة في مصر

المشرف
المشرف

كثف الأمن المصري من تواجده في محيط المقر الرئاسى بقصر الاتحادية شرقي العاصمة القاهرة؛ وسط حالة من الهدوء التام بعد ليلة من الاشتباكات العنيفة بين قوات الأمن ومتظاهرين أسفرت عن مقتل شخص وإصابة العشرات؛ حسبما أعلنت وزارة الصحة المصرية .

وكانت قوات الأمن قد استخدمت خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع ضد المحتجين الذين ألقوا الحجارة والزجاجات الحارقة على القصر.

وتباينت ردود الأفعال بشأن أحداث العنف التي شهدتها فعاليات ما أطلق عليها “جمعة الخلاص’؛ فبينما وصف عصام الحداد مساعد رئيس الجمهورية استخدام المتظاهرين للمولوتوف والأسلحة النارية بأنها “أعمال إجرامية’، طالبت بعض الرموز السياسية بإقالة وزير الداخلية؛ محمد إبراهيم؛ على خلفية سحل قوات الشرطة مواطن وتجريده من ملابسه.

Comments are closed.