هدوء حذر فى سيناء مع استمرار التعزيزات العسكرية

netpear
netpear

يسود هدوء حذر مدينة سيناء حيث شيع الاهالي السبت جنازة أربعة أشخاص لقوا حتفهم جراء سقوط قذيفة “ار بي جي’ على منزل في احد احياء مدينة العريش .
يأتي ذلك فيما واصل الجيش المصري تعزيز قواته فى سيناء بطائرات “شيناوك’ التى يمكنها إنزال الجنود فى أي مكان وكذلك تشديد الإجراءات على كوبرى السلام فوق قناة السويس وفتحه في أوقات محددة بعد إغلاقه لمدة 24 ساعة وعمل إجراءات عسكرية معينة حول الكوبرى وحول مجرى قناة السويس ومنع دخول او خروج اي عناصر مطلوبة.
وكذلك قامت البحرية وحرس الحدود المصري بمنع الصيادين من الصيد فى شواطئ العريش ورفح والشيخ زويد ايضا فيما يبدو أنه بداية لإجراءات معينة يتخذها الجيش فى سيناء كما تم نشر قوات إضافية فى بعض الكمائن التى استهدفها مسلحون .
ورغم الاجراءات الامنية المشددة ، استهدف هجوم مسلح كميني الصفا برفح وسكر جنوب العريش دون وقوع ضحايا .
وواصل الجيش المصري هدم وتدمير الانفاق عن طريق سلاح المهندسين المصري الذي قام بهدم وتدمير ثلاثة انفاق ليلة امس الاحد وكذلك تم السماح بفتح معبر رفح البري مع قطاع غزة من الاتجاهين لمدة 4 ساعات فقط وذلك لعبور المرضى والعالقين من المعتمرين والحالات الانسانية وذلك وفقا لتصريحات مصدر أمني مسؤول.

 

Comments are closed.