واشنطن تدعو إلى احترام “الوضع القائم” في القدس

المشرف
المشرف

حثت الولايات المتحدة الاسرائيليين والفلسطينيين على احترام “الوضع القائم’ في باحة المسجد الاقصى بالقدس التي كانت مسرحا لصدامات أدت الى اعتقال شرطة الاحتلال الاسرائيلية الأربعاء لستة ساعات لمفتي المدينة المقدسة، داعية إلى ضبط النفس والامتناع عن الأعمال الاستفزازية.
وقال مساعد المتحدثة باسم وزارة الخارجية باتريك فانتريل “نحن قلقون حيال التوترات الاخيرة حول الحرم الشريف واعتقال المفتي نعلم أنه أطلق سراحه ولكن نحث جميع الأطراف على احترام الوضع القائم لهذا المكان المقدس والامتناع عن القيام بأية اعمال استفزازية’
وكانت السلطات الاسرائيلية اعتقلت الشيخ حسين لساعات وحققت معه بادعاء ضلوعه في مواجهات وقعت في باحات الحرم القدسي على خلفية اقتحام متطرفين يهود للحرم.

Comments are closed.