واشنطن وهافانا تتبادلان فتح السفارات بينهما

المشرف
المشرف

أعلن الرئيس الأمريكي “باراك أوباما’، اليوم الأربعاء، عن اعتزام كل من الولايات المتحدة وكوبا، افتتاح السفارات والممثليات الدبلوماسية بينهما بشكل متبادل، يوم 20 يوليو/ تموز الجاري.

وقال أوباما، في كلمة بثتها وسائل الإعلام في واشنطن “منذ أكثر من 54 سنة خلت، وفي ذروة الحرب الباردة، أغلقت الولايات المتحدة سفارتها في هافانا، واليوم أستطيع أن أعلن أن الولايات المتحدة وافقت رسمياً على إعادة انشاء علاقات دبلوماسية مع جمهورية كوبا، وإعادة افتتاح سفاراتنا في بلدينا’.

واعتبر الرئيس الأمريكي أن إعادة تأسيس علاقات دبلوماسية بعد قطيعة دامت أكثر من نصف قرن “خطوة تاريخية’، مضيفا أن “الوزير (جون) كيري (وزير الخارجية) سيسافر في وقت لاحق من هذا الصيف، إلى هافانا بشكل رسمي، ليرفع بكل فخر العلم الأمريكي فوق سفارتنا من جديد’.

من جهته قال الرئيس الكوبي، راؤول كاسترو، في رسالة وجهها إلى نظيره الأمريكي، ونشرها البيت الأبيض “طبقاً لما أعلنّاه (راؤول وأوباما) في 17 ديسمبر/ كانون الأول 2014، والمباحثات الرفيعة المستوى بين حكومتينا، يسرني أن أعلن لكم في هذه الرسالة تأكيدنا على أن جمهورية كوبا قد وافقت على إعادة تأسيس علاقات دبلوماسية مع الولايات المتحدة، وافتتاح بعثات دبلوماسية في كلا البلدين يوم 20 يوليو/ تموز 2015’.

Comments are closed.