وزير الاقتصاد والمالية المغربي: علاوات موظفي وزارة المالية قانونية و”باراكا” من الجدل

المشرف
المشرف

افع محمد بوسعيد، وزير الاقتصاد والمالية بشدة عن الزيادة في علاوات موظفي وزارته، التي أثارت جدلا واسعا في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

وقال الوزير، يوم الثلاثاء، إن هذه العلاوات التي بلغت ملايين الدراهم، “قانونية”، وأضاف “باراكا من الجدل، ما في الأمر هو أنه هناك مبادرة من الوزارة والحكومة لتكون هذه العلاوات شفافة”، وهذا ما تم بحسب بوسعيد، الذي أكد أنه “لم يتم الرفع منها أبدا، بل كانت تصرف من الخزينة، وهي الآن تصرف من صندوق خصوصي”.

على صعيد آخر، تطرق المتحدث إلى موضوع رفع الدعم عن السكر، حيث أكد أن “هناك نية لرفع هذا الدعم، وهو الأمر الذي عرف نقاشا ودراسة متأنية منذ سنوات”، حسب تعبير الوزير الذي أضاف أن هذا الإجراء “ضروري” بالنظر إلى أن الدعم يتم استغلاله في استعمالات صناعية.* *وحول إمكانية تأثير القرار على القدرة الشرائية للمواطنين، أبرز الوزير أن الحكومة واعية بأن السكر مادة أساسية، خصوصا بالنسبة إلى المناطق القروية، إلا أنه أكد أن المواطنين سيتفهمون الأمر إذا ما علموا أن ما سيتم توفيره من الدعم سيوجه نحو بناء المستشفيات في العالم القروي وصندوق التماسك الاجتماعي

إلى ذلك، أوضح الوزير أن الدراسات أثبتت أن “المقاصة منظومة غير عادلة لأنه يستفيد منها الجميع سواء الأغنياء أو الفقراء على قدم المساواة”.

وعلاقة بالاستثمار في المملكة، وجه بوسعيد نداء إلى رجال الأعمال المغاربة، بعد تراجع القروض الموجهة إلى الاستثمار في المغرب، وقال”كيف يعقل أن ترتفع الاستثمارات الخارجية في البلاد، ويستقر الاستثمارالداخلي”. كما أكد أنه يجب الوقوف عند هذا الأمر والاستماع إلى رجال الأعمال المغاربة، ومعرفة مشاكلهم مع البنوك، وتمويلات المقاولات الصغرى والمتوسطة.

 

Comments are closed.