وزير النقل التونسي ينفي العثور على قنبلة على متن طائرة متجهة إلى فرنسا‎

قال إن الانباء التي ترددت في هذا الشأن “كاذبة وعارية من الصحة”، مضيفا “تأكدت بنفسي بأن الوضع على ما يرام بالمطار”

المشرف
المشرف
مطار تونس قرطاج الدولي
مطار تونس قرطاج الدولي

نفى وزير النقل التونسي شهاب بن أحمد، صحة نبأ العثور على قنبلة في طائرة قبل إقلاعها، اليوم الجمعة، من مطار تونس قرطاج الدولي، باتجاه مطار مرسيليا، جنوبي فرنسا.

وقال بن أحمد، في مؤتمر صحفي بالعاصمة تونس اليوم، تابعه مراسل وكالة “الأناضول’، إن “هذه الأخبار كاذبة وعارية من الصحة’، مضيفا: “تأكدت بنفسي بأن الوضع على ما يرام بالمطار’.

وأخلت الأجهزة الأمنية التونسية بمطار تونس طائرة من ركابها قبل إقلاعها بدقائق وتم تفتيشها بدقة على خلفية انتباه المسافرين لوجود جسم غريب بالطائرة، وفق ما ذكره شهود عيان لمراسل “الأناضول’، لكن السلطات نفت فيما بعد وجود أي جسم مشبوه على متن الطائرة.

وفي تصريح لـ’الأناضول’ عقب المؤتمر، قال وزير النقل التونسي: “نعمل في وزارة النقل على تحسين الخدمات للمسافرين بالتنسيق مع عديد الجهات وسنسعى لفتح خطوط جوية جديدة من بينها خط جوي بين تونس والجزائر في مطار طبرقة شمال غربي البلاد’.

وتعرض مؤخرا عدة مسافرين في مطار تونس قرطاج الدولي لسرقة أمتعتهم ما دفع بالسلطات إلى تخصيص فرق أمنية تكون مهمتها الحيلولة دون سرقة أمتعة المسافرين؛ بحيث تتولى مهمة تسفير حقائب المسافرين في جميع مراحلها ومراقبتها.

وتبلغ طاقة استيعاب مطار تونس قرطاج الدولي – أكبر مطار في البلاد – خمسة ملايين مسافر سنويا.

Comments are closed.