وصول 98 مهاجرا غير شرعي إلى السواحل الجنوبية التونسية عقب إنقاذهم

المشرف
المشرف

وصل 98 مهاجرا غير شرعي إلى الميناء التجاري بجرجيس، جنوب شرقي تونس، كانوا قد مكثوا ليلة البارحة في عرض البحر بسبب سوء الأحوال الجوية بعد أن أنقذهم بحارة تونسييون من الغرق مساء أمس الجمعة.

وفي تصريحات لوكالة الأناضول، قال رياض الحاج المسؤول المحلي لمنظمة الهلال الأحمر التونسي في مدينة جرجيس، “وصل الى ميناء جرجيس  صباح اليوم عدد  98  مهاجرا غير شرعي على متن 3 قوارب لبحارة تونسيين’.

المهاجرون الغير شرعيين هم 42 من مالي و29 من السنغال و14 من غامبيا و2 من كوت ديفوار ومهاجر من الكاميرون ومهاجر من النيجر ومهاجر آخر من غينيا كوناكري ومهاجرين من غينيا بيسا و 6 من نيجيريا، بحسب الحاج.

وتم ظهر أمس إنقاذ المهاجرين الغير شرعيين بعد تفطن بحارة تونسيين لهم على بعد 40 ميلا من السواحل التونسية من جهة جرجيس التابعة لمحافظة تطاوين.

ويقوم الهلال الأحمر التونسي بتقديم الأغذية والغطاء لهؤلاء المهاجرين، حيث سيتم لاحقا ويتم إيواء المهاجرين غير الشرعيين في مأوى خاص بهم، كما يتم الالتجاء إلى مبنى بالقرب من أحد المدارس في جهة طريق قابس (على بعد 3 كم من مركز المحافظة ) في حالة إمتلاء المأوى الأول.

وستقوم المنظمة الدولية للهجرة بترحيل الأفارقه الذين لا تشهد أوطانهم اضطرابات إلى بلدانهم في حين ستتكفل منظمة شؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة بالآخرين الذين تعيش بلدانهم اضطرابات.

وأنقذت البحرية التونسية قبل نحو أسبوع قرابة 175 مهاجرا غير شرعي على متن قاربين بالقرب من سواحل مدينة جرجيس، مازال  ما يقارب 80 منهم لم يتم ترحيلهم إلى بلدانهم.

Comments are closed.