12 قتيلا و17 جريحا من أعوان الأمن الرئاسي التونسي في هجوم استهدف حافلتهم

المشرف
المشرف

أعلنت رئاسة الجمهورية التونسية، أن 12 قتيلا و17 جريحا من أعوان الأمن الرئاسي سقطوا في حصيلة أولية للهجوم الذي استهدف حافلتهم بالعاصمة تونس في وقت سابق اليوم الثلاثاء.

وقالت رئاسة الجمهورية في بيانها، “على إثر العملية الإرهابية الجبانة التي وقعت مساء اليوم وسط العاصمة والتي تمثلت في تفجير حافلة خاصة بنقل أعوان الأمن الرئاسي، تفيد دائرة الإعلام والتواصل برئاسة الجمهورية بأن الحصيلة الوقتية لضحايا العملية الإرهابية بلغت 12 شهيدا و17 جريحا من أعوان الأمن الرئاسي’.

ولا تزال قوات الأمن تحاصر شارع محمد الخامس الذي وقع فيه التفجير وتغلق منافذه، وفق مراسل “الأناضول’.

وكان التلفزيون الرسمي التونسي أعلن، أن التفجير الذي استهدف حافلة الأمن الرئاسي بالعاصمة تونس مساء اليوم الثلاثاء نفذه انتحاري يرتدي حزاما ناسفا بعد أن اقتحم المكان وفجر نفسه.

وتعد هذه الحادثة الأولى من نوعها في تونس والتي تستهدف قوات من الأمن الرّئاسي وسط العاصمة.

وتواجه تونس منذ أيار/مايو 2011 أعمالًا إرهابية راح ضحيتها عشرات الأمنيين، والعسكريين، والسياح الأجانب.

 

Comments are closed.