17.7 % انخفاضا في عجز الميزان التجاري التونسي خلال 51 يوم من 2015

احتياطى البلاد من النقد الأجنبى ارتفع إلى 7.71 مليار دولار

المشرف
المشرف

قال البنك المركزي التونسي إن عجز الميزان التجاري (الفرق بين الصادرات والواردات) في تونس، انخفض بواقع 17.7 % ليصل إلى 472 مليون دينار (243 مليون دولار) وذلك منذ بداية العام الجاري وحتى 20 فبراير / شباط الجاري.

وأضاف المركزي التونسي في بيان حصلت وكالة الأناضول على نسخه منه اليوم الخميس، أن التحسن ناتج عن ارتفاع الصادرات خاصة المواد الغذائية.

وأوضح المركزي التونسي، وفقا للبيان، أن العجز فى الحساب الجاري للبلاد (صافي صادرات السلع، والخدمات، وصافي الدخل، وصافي التحويلات الجارية) بلغ 472 مليون دينار (243 مليون دولار)، خلال تلك الفترة مثل 0.5 % من الناتج المحلى الإجمالي، مشيرا إلى أنه تم تغطية هذا العجز بفضل تدفقات خارجية بعد طرح تونس لسندات فى الأسواق الدولية بقيمة مليار دولار.

وأضاف، أن سعر صرف الدينار التونسي سجل ارتفاعا بـ 1.3 % مقابل اليورو وانخفاض بنسبة 4 % أمام الدولار وذلك منذ بداية العام الجاري، وأن احتياطي البلاد من النقد الأجنبى، ارتفع إلى 14.974 مليار دينار (7.71 مليار دولار) وهو ما يكفى لتغطية واردات البلاد لمدة 128 يوم، وذلك خلال الشهر الجاري، مقابل نحو 13.097 مليار دينار وهو ما يكفى لتغطية واردات البلاد لمدة 112 يوم بنهاية عام 2014 .

وأوضح البنك المركزي التونسي، وفقا للبيان، أن معدل التضخم ارتفع إلى 5.5 % في يناير/ كانون الثاني الماضي، مقابل بـ 4.8 % في ديسمبر/ كانون الأول الماضي ، ونحو 5.1 % في يناير 2014.

الدولار = 1.94 درهم تونسى

Comments are closed.