23/09/2014 قراءة في أبرز عناوين الصحافة التونسية الصادرة اليوم

مثّل العدد الكبير للمترشحين على الانتخابات الرئاسية في تونس الحدث الأبرز الذي استحوذ على أبرز عناوين الصحف التونسية الصادرة

المشرف
المشرف
قراءة في بعض عناوين الصحافة التونسية
الصحافة التونسية

الصحافة

فلأول مرة في تاريخ تونس، ماراطون صعب من أجل كرسي الرئاسة انتهى بـ 67 مترشحا:

خطّاب على باب قرطاج… هكذا عنوت جريدة الصحافة اليوم

سلطت الصحيفة الضوء على ارتفاع عدد المتقدمين بترشحاتهم للانتخابات الرئاسية معتبرة ذلك تصاعدا لحمى تقديم الترشحات على أمل الفوز بمفتاح باب قرطاج والتربع على «عرشه» خاصة مع اقتراب نهاية آجال تقديم الترشحات ووصل الامر ببعض المترشحين الى القيام بعمليات «استعراضية».

كما اوردت الصحيفة أنه بعد ماراطون المترشحين للانتخابات الرئاسية أغلقت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أبوابها بالعاصمة على الساعة السادسة من مساء أمس الاثنين باعتباره آخر يوم من تقديم الترشحات والموافق لـ 22 سبتمبر 2014 مع تواجد 20 مترشحا ممن ينتظرون دورهم لتقديم ملفاتهم وقد بلغ عدد المترشحين بالنسبة لآخر يوم لتقديم الترشحات أكثر من 40 مترشحا باحتساب عدد المنتظرين بعد غلق باب مقر الهيئة ليستقر الرقم على 67 مترشحا بينهم من توفرت فيه الشروط المطلوبة فيما لا تزال بعض ملفات المترشحين منقوصة.

.الصباح بدورها كان عنوانها الأبرز ’ أكثر من 46 مترشحا للانتخابات الرئاسية جلهم مستقلون ’ هجمة غير مسبوقة على قصر قرطاج

حيث كتبت الصباح أن يوم امس الإثنين كان اليوم الاخير لأجل تقديم ملفات الترشح للانتخابات الرئاسية وقد شهد طفرة في ملفات الترشح إذ فاق عدد المترشحين في يوم واحد كل التوقعات ووصل عدد الراغبين في كرسي الرئاسة أكثر من 20 إسما .

و أضافت الصحيفة أنه رغم ان حركة النهضة خيرت عدم تقديم مرشح للرئاسية فإن أولى الوافدين على مقر هيئة الانتخابات كان رجل الاعمال محمد فريخة المترشح على رأس قائمة حركة النهضة للانتخابات التشريعية عن جهة صفاقس وعلقت الصحيفة بالقول ان هذه الخطوة فإن فريخة يتمرّد على قرار النهضة بعدم ترشيح شخص من داخلها للرئاسة .

كما تابعت الصحيفة تقديم أبرز وزراء بن علي منذر الزنايدي ترشحه للانتخابات الرئاسية بصفة مستقل حاصدا ما يقارب 60 ألف تزكية مصرحا أن ترشحه جاء بعد تفكير عميق ومشاورات مكثفة اضافة الى ترشح عدد من المواطنين الذين لم يستوفوا كامل الشروط المتعلقة بملفاتهم في انتظار عمليات الطعن حسب القانون الانتخابي واعلام المترشحين بقرارات الهيئة في اجل أقصاه 24 ساعة لتبدأ بعدها عمليات الطعن في قارات الهيئة نفسها أمام دوائر الاستئناف في اجل أقصاه 48 ساعة .

الشروق

سلطت الضوء على موضوع آخر وهو حالات الشغور في المؤسسات التربية التي قدّرها الوزير ب 400 شغور وكان ذلك تحت عنوان

’ غيابات الأساتذة و المعلمين تربك الاولياء “

حيث نقلت الصحيفة الامتعاض الكبير الذي ظاهرة تغيب الاساتذة والمعلمين التي تكررت والمتسببة في اهدار وقت التلميذ ودفعه نحو الشارع وهو ما قد يتسبب في تغيير سلوكيات التلميذ وتحويل وجهته مع اصحاب السوء وسهولة الوقوع بين براثن الانحراف.

وأوردت الشروق أن نقابة القيمين قد نبهت منذ سنوات في دراسة لها إلى المخاطر الكبرى التي تفرزها الساعات الجوفاء وساعات الفراغ الناجمة عن غياب الاساتذة لا سيما مع غياب قاعات المراجعة وتوفر محيط الانحراف في الشارع وعدم القدرة على ضبط وجهة التلميذ في هذه الفترة.

وختمت الصحيفة بالقول أن مجلسا وزاريا بإشراف رئيس الحكومة قد اقر جملة من الإجراءات تتمثل في انتداب 650 مدرسا في إطار تسوية وضعية النواب المتعاقدين المكلفين بالتدريس بالمدارس الاعدادية والمعاهد الثانوية تنفيذا لبنود الاتفاقية المبرمة مع النقابة العامة للتعليم الثانوي في تاريخ 31 ماي 2013 وذلك على أساس معايير موضوعية توفق بين ضرورة الإسراع في إجراء عمليات الانتداب وضمان قواعد الشفافية والمساواة بين المعنيين ببرنامج التسوية.

La presse

La presse وفي إطار متابعتها لغلق باب الترشحات للانتخابات الرئاسية عنونت

“انتهى الحفل’

حيث تابعت الصحيفة غلق باب الترشحات للانتخابات الرئاسية يوم امس في انتظار يوم 25 من اكتوةبر القادم لمعرفة القائمة النهائية المترشحة للانتخابات خاصة انت العدد الجملي للملفات قارب السبعين ملفا .

واستعرضت الصحيفة المترشحين الذين توزعوا بين بارونات المال ورجال السياسة و الاعمال والقاضاة و عدد من المواطنين الذين لم يتقدم عدد منهم بملفات كاملة إذ فيهم من عجز عن جمع 10 آلاف توقيع من الناخبين إضافة إلى عجز آخرين عن توفير مبلغ 10 ألاف دينار لاستكمال شروط الترشّح.

Comments are closed.