240 مليار دولار قيمة التبادل التجاري بين الصين والعالم العربي في 2014

وهي ثاني أكبر شريك تجاري للعالم العربي

المشرف
المشرف

قال سفير دولة الكويت لدى الصين ورئيس اللجنة الاقتصادية في مجلس السفراء العرب في الصين، محمد صالح الذويخ، إن قيمة التبادل التجاري بين الصين والعالم العربي وصلت إلى 240 مليار دولار في العام الماضي 2014.

وأضاف الذويخ في كلمته بالجلسة الافتتاحية للدورة السادسة لمنتدى رجال الأعمال العربي- الصيني، في بيروت اليوم الثلاثاء، أن العالم العربي يقع في قلب مشروع طريق الحرير.

وقال رئيس الوزراء اللبناني، تمام سلام، في كلمته بالجلسة الافتتاحية، إن الصين هي الشريك التجاري الأول للبنان منذ سنين، متوقعا أن تتسع هذه الشراكة وتتعزَّز بفعل الآفاق الجديدة للتعاون، التي يفتحها المسار الاقتصاديّ لمشروع طريق الحرير.

وكانت الصين شكّلت لجنة عليا للاشراف على تنفيذ مشروع “طريق حرير’ جديد في نيسان/ابريل الماضي، وهو مشروع تأمل بكين أن يخلق نشاطا تجاريا تفوق قيمته 2.5 تريليون دولار خلال عشر سنوات.

ويشمل المشروع تشييد شبكات من الطرق والسكك الحديد وأنابيب النفط والغاز وخطوط الطاقة الكهربائية والإنترنت ومختلف البنى التحتية البحرية في مناطق غرب وجنوب آسيا باتجاه اليونان وروسيا وعمان مما يعزز صلات الصين الاقتصادية بالقارتين الأوروبية والإفريقية.

وقال تشن تشو، نائب رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني الـ 12، إن الصين هي ثاني أكبر شريك تجاري للعالم العربي، مشيرا إلى أن التعاون الاقتصادي التكاملي بين الطرفين يؤدي إلى رفاهية الجانبين.

وأضاف تشو، في كلمته بالجلسة الافتتاحية، أن هناك مجالات جديدة من التعاون الصيني – العربي في مجالات التكنولوجيا والطاقة والبنىة التحتية والاقمار الصناعية وفتح مناطق تجارة حرة مع دول مجلس التعاون الخليجي.

وتستمر الدورة السادسة لمؤتمر رجال الأعمال العرب والصينيين في فندق فينيسيا في بيروت يومي 26 و27 أيار/مايو الجاري، تحت عنوان: “بناء حزام اقتصادي لطريق الحرير’، وذلك لمناقشة عدة محاور، هي بناء علاقة الشراكة التجارية الصينية – العربية للحزام وطريق الحرير، وتعزيز وتوثيق التعاون الاستثماري الصيني العربي، وفرص ومناخ الاستثمار في لبنان’، وذلك بالاضافة الى جلسات مخصصة للقاءات الثنائية بين رجال الأعمال العرب والصينيين، في مختلف المجالات.

Comments are closed.