قراءة في الصحف الدولية ليوم 21/10/2014

المشرف
المشرف
باراك أوباما، يسعي لتعليق العقوبات على إيران
باراك أوباما، يسعي لتعليق العقوبات على إيران

نيويورك تايمز

اهتمت الصحف الأجنبية الصادرة صباح اليوم بالعديد من القضايا الدولية منها سعي الرئيس الأمريكي أوباما ابعليق .العقوبات على ايران

قالت صحيفة “نيويورك تايمز’ الأمريكية، إن الرئيس باراك أوباما، يسعي لتعليق العقوبات على إيران مع التوصل لاتفاق .معها بشأن برنامجها النووي دون تصويت الكونجرس على الاتفاق

وأشارت الصحيفة، إلى أن البيت الأبيض، قرر فعل أي شيء لتجنب تصويت الكونجرس، والتوصل لاتفاق خلال الأسابيع الخمسة .لتقويض قدرة إيران النووية، التي تعد أحد أهداف للسياسة الخارجية لإدارة أوباما

وأضافت الصحيفة أن وزارة الخزانة الأمريكية، أجرت دراسة مفصلة تؤكد أن أوباما لديه السلطة لتعليق معظم العقوبات دون .الحصول على موافقة الكونجرس

ونقلت الصحيفة عن مسئولين في البيت الأبيض قولهم: “يجب ألا يتفاجأ الكونجرس بأي قرار حول التوصل لاتفاق مع إيران إذا وفت بالتزامتها، وحينها تعليق العقوبات الاقتصادية’، بينما يري أعضاء الكونجرس أنها خطة لتهميش دورهم من إدارة .أوباما

الواشنطن بوست

الدانمارك تستقبل جهاديي الدولة عند عودتهم من العراق و سوريا بطريقة ظريفة ومهذبة

الدانمارك تستقبل جهاديي الدولة عند عودتهم من العراق و سوريا بطريقة ظريفة ومهذبة وذالك للإستفادة منهم في التضسسق .على من يحاول افلتحاق بداعش توقل الصحيفة الأمريكية

كشفت صحيفة “الواشنطن بوست’ الأمريكية، عن استقبال الدنمارك الجهاديين العائدين من سوريا والعراق، في حين أعلنت .الدول الأوربية عزمها على اعتقال أي مواطن ذهب للقتال في سوريا أو العراق وعاد منها

وأشارت الصحيفة إلى أن الدنمارك فتحت أبواب الترحيب للمقاتلين العائدين من مناطق الصراع في الشرق الوسط بدلا من .اعتقالهم

وأوضحت الصحيفة أن الحكومة الدنماركية، وفرت احتياجات الجهاديين العائدين ومن بينهم أسامة السعدي البالغ من العمر .21 عاما، ويتجول حر طليق في مركز التسوق بعدما كان نري صوره في ساحات القتال في سوريا

ولفتت الصحيفة إلى أن الدنمارك قدمت للمقاتلين الإسلاميين العائدين كل ما يحتاجونه من خدمات علاج نفسي ووظائف وفرص .دراسية

و تؤد الصحيفة الصحيفة أن مسئولين دنماركيين يؤكدون أن ما تقوم به بلادهم يجب أن يكون مثالا يحتذي به في بقية الدول .وقبول واقع والتعايش مع الجهاديين وضرورة تقبلهم كجزء من المجتمع

Comments are closed.