بريطانيا تعلن إجلاء أكثر من 3000 بريطاني من شرم الشيخ المصرية

المشرف
المشرف

أعلنت وزارة الخارجية البريطانية إجلاء أكثر من ثلاثة آلاف من رعاياها العالقين في مدينة شرم الشيخ المصرية المطلة على البحر الأحمر، وأن العمل متواصل لإجلاء الباقين، وذلك عقب إعلانها تعليق الرحلات ذهاباً وإياباً من وإلى المدينة.

وأفاد بيان صادر عن الخارجية، أمس السبت، أن المسؤولين يعملون بشكل مكثف من أجل إعادة المواطنين البريطانيين من تلك المنطقة إلى بلدهم، مضيفاً “نعمل بشكل وثيق مع المسؤولين المصريين والخطوط الجوية البريطانية، ومكاتب السياحة من أجل إعادة المواطنين إلى المملكة المتحدة بأسرع وقت’.

وذكرت الوزارة أنه تم السماح بإقلاع عدد محدود من الرحلات يومياً من شرم الشيخ، وأن السياح الذين ينتظرون العودة إلى بريطانيا، قد يضطرون للبقاء في المنتجعات السياحية إلى حين الموافقة على سفرهم من قبل الخطوط الجوية أو المكاتب السياحية، دون التوجه إلى المطار.

وبدأت بريطانيا، يوم الجمعة الماضية إجلاء رعاياها العالقين في المنطقة، بعد إعلانها الأربعاء الفائت تعليق الرحلات من وإلى شرم الشيخ، حيث تم إجلاء قرابة 3300 بريطاني يومي الجمعة والسبت الماضيين.

وكانت الحكومة البريطانية أعربت في بيان لها مساء الأربعاء المنصرم عن قلقها من أن يكون “سقوط الطائرة الروسية في شبه جزيرة سيناء السبت قبل الماضي، شمالي مصر، سببه قنبلة’، وأعلنت تعليق رحلاتها الجوية بين المملكة المتحدة وشرم الشيخ، كتدبير احترازي.

وكانت الطائرة الروسية “إيرباص321’ سقطت، صباح السبت الماضي، قرب مدينة العريش شمال شرق مصر، وكان على متنها 217 راكبًا معظمهم من الروس، إضافة إلى 7 يشكلون طاقمها الفني، لقوا مصرعهم جميعًا، وفتحت السلطات القضائية المصرية تحقيقات فورية بمشاركة روسية.

Comments are closed.